شبكة قدس الإخبارية

تنشر عن القضايا الفلسطينية... فيسبوك يحذف عشرات الحسابات والصفحات

17201795731
هيئة التحرير

علوم وتكنولوجيا - قدس الإخبارية: أعلن موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أنه أغلق 783 صفحة وحساب، ادعى أنها تنشر عن اقضايا حساسة مثل النزاع بين الاحتلال والفلسطينيين وسوريا واليمن في البلدان المستهدفة"، على حد زعمه. 

وزعم فيسبوك أن هذه الحملة الثانية التي ينفذها خلال أشهر، مشيراً إلى أن الرسائل التي تنشرها الصفحات والحسابات التي تم حذفتها تسبب في تأجيج التوتر في المجتمع. ومن بين هذه الرسائل "القدس هي العاصمة الأبدية لفلسطين"، وعبارة "لا أعترف باسرائيل إطلاقا" التي كتبت على صفحة "اسرائيل مجرمة حرب".

وقال ناتانايل غليشر مسؤول الأمن المعلوماتي في فيسبوك في مؤتمر صحافي هاتفي مع صحافيين، "لسنا قادرين على تأكيد من يقف وراء ذلك بشكل مباشر" إن كانت السلطات الإيرانية أو "جهات فاعلة أخرى"، مؤكدا أنه يفضل التزام "الحذر"، رافضاً  التحدث عن الدوافع المحتملة لذلك أيضا.

ووصف فيسبوك الحسابات والصفحات أنها غير الأصلية، وقد  ذكر غليشر بأن إلغاء الصفحات والحسابات لم يتم بسبب مضمونها بل لأن الذين وضعوها استخدموا حسابات مزيفة وبشكل "منسق" بهدف تضليل المستخدمين.

والنشاطات التي وضع فيسبوك حدا لها الخميس رصدت في 26 بلدا يضم معظمها عددا كبيرا من المسلمين، في أوروبا وشمال إفريقيا والشرق الأوسط وكذلك في أفغانستان وباكستان والهند حتى إندونيسيا وماليزيا وجنوب إفريقيا.

ونشرت هذه الحسابات على فيسبوك وفرعها انستاغرام ويعود بعضها إلى 2010.

وكان حوالى مليوني حساب يتابع واحدة على الأقل من الصفحات المعنية، ونحو 1600 حساب يشارك في واحدة من المجموعات وأكثر من 254 ألف شخص يتابع واحدا على الأقل من هذه الحسابات على انستغرام.