شبكة قدس الإخبارية

رفعنا سرعتك والأزرق بخدمتك

خطير... بريطانيا وشركاء دوليون يقررون مراجعة شاملة للمنهج الفلسطيني

74

 

لندن/القدس المحتلة- قُدس الإخبارية: بعد مطالبات من قبل الحكومة البريطانية لاتخاذ إجراء دولي فيما يتعلق بالمواد التعليمية، قرّر مجموعة من الشركاء الدوليين، بما في ذلك المملكة المتحدة، مراجعة الكتب التعليمية في المنهاج الفلسطيني في المدارس الابتدائية والثانوية.

سيتم استخدام نتائج عملية المراجعة في اتخاذ الخطوات الضرورية لضمان تعزيز مثل هذه الكتب للسلام والتسامح.

ومن المقرر أن يبدأ العمل على مراجعة هذه الكتب في الحال، وستُقدم النتائج للسلطة الفلسطينية والشركاء الدوليين في سبتمبر لهذا العام.

وكانت السلطة الفلسطينية قد وافقت على المساهمة البناءة في ما تتطلبه نتائج المراجعة.

وستلعب المملكة المتحدة دورًا مركزيًا في عملية المراجعة، وتعتزم تكليف معهد Georg Eckert بإعداد تقرير أولي شامل للإسراع بإنتاج ما ستَخلُص إليه المراجعة.

وقال وزير التنمية الدولية بيني موردون: "المملكة المتحدة هي في طليعة المجتمع الدولي فيما يتعلق بهذه المسألة، نحن نعمل عن كثب مع السلطة الفلسطينية لضمان حصول جميع الأطفال الفلسطينيين على تعليم لائق ونحن قادرون على تحقيق إمكاناتهم."

تساهم المساعدات البريطانية المالية في توفير تعليم جيد للأطفال في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك من خلال دفع رواتب المعلمين الذين تم فحصهم بشكل خاص في الضفة. المساعدات البريطانية لا تمول عملية كتابة محتوى أو توفير الكتب المدرسية من قبل السلطة الفلسطينية، كما وتخضع جميع المساعدات البريطانية للسلطة الفلسطينية لضمانات صارمة لضمان استخدام المساعدات للغرض المقصود منها.