شبكة قدس الإخبارية

رفعنا سرعتك والأزرق بخدمتك

الزهار: فتح تحاول جر غزة لحرب جديدة.. والحركة ترد

h7wku.JPG
هيئة التحرير

غزة - قدس الإخبارية: اتهم القيادي في حركة حماس محمود الزهار حركة فتح بدعم أشخاص يسعون لجر قطاع غزة إلى حرب جديدة مع الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف الزهار في تصريحا صحافية:"هناك بعض الأشخاص - نعرفهم بالأسماء - يحاولون جر قطاع غزة إلى حرب مع الاحتلال الاسرائيلي في هذه المرحلة الحساسة، من خلال إطلاق الصواريخ خارج إطار الإجماع الوطني المقاوم"، متابعاً: ""هؤلاء الأشخاص سواء كانوا مرتبطين فعلياً مع إسرائيل أو يخدمون المصلحة الإسرائيلية من حيث لا يعلمون -خصوصاً من فتح –، المُهمة الموكلة إليهم أنْ يجروا غزة إلى معركة مع الاحتلال الإسرائيلي".

وأكد الزهار أن "هؤلاء الاشخاص هدفهم توتير المنطقة لخدمة الاحتلال"، مضيفا أن "هذا الأمر لا يخدم أبناء شعبنا ولا يخدم مصلحة حماس وفصائل المقاومة في هذه المرحلة، التي تريد أن تستثمرها المقاومة لترميم ما دمره الاحتلال على جميع النواحي".

وتابع:" هؤلاء الأشخاص أصبحوا معروفين لدينا وحركة فتح تقف خلفهم، وتحدثنا مع عددٍ من قياداتهم الميدانيين عن أفعالهم وتجاوزاتهم الخطيرة والخطيرة جداً على شعبنا وفصائله، وأيضاً يتم اعتقالهم، وبعضهم لديه سوابق في الجرائم".

بدورها، ردت حركة فتح على تصريحات الزهار عبر الناطق باسمها عاطف أبو سيف الذي اعتبر التصريحات تحريض  يهدف إلي الإساءة لفتح لأهداف حزبية ضيقة لا تخدم  إلا مصالح الاحتلال، حسب قوله.

وقال أبو سيف، إن فتح هي والمؤتمنة والأحرص على مصالح شعبنا والحفاظ على حالة السلم الأهلي وتصليب الجبهة الداخلية، ولم يسجل  على الحركة يوما سوى أنها كانت المبادرة لحماية شعبنا والدفاع عن حقوقه، مضيفاً: "حركة فتح التي دفعت  ولازالت  تدفع فاتورة الدم الفلسطيني وتخوض كل المعارك على كل الجبهات لتحصين حقوق شعبنا لتنظر بخطورة إلي هذه التصريحات التي تسعى لتوتير  الجبهة الداخلية في وقت نحن في أمس الحاجة فيه إلي تمتين  جبهتنا".