شبكة قدس الإخبارية

رفعنا سرعتك والأزرق بخدمتك

ميزة جديدة من "انستغرام" تسهل التفاعل بين المستخدمين

58

علوم وتكنولوجيا- قُدس الإخبارية: تختبر خدمة مشاركة الصور والفيديو إنستغرام حاليًا إتاحة وظيفة التراسل الخاصة بها Direct على الويب، وذلك في مسعى لتعزيز قدرات نسخة الويب من الخدمة، الأمر الذي تأمل أن يسهل ويزيد التفاعل بين المستخدمين.

وبإتاحة ميزة التراسل Direct على الويب، فإنه سيكون بإمكان مستخدمي إنستغرام التراسل بين بعضهم على الحواسب الشخصية العاملة بنظامي ويندوز وماك أو إس، إضافة إلى متصفحات الويب على الأجهزة المحمولة.

يُشار إلى أن إنستغرام، ومن ورائها الشركة المالكة لها #فيسبوك ، تولي التراسل أهمية خاصة، فبالتراسل يزيد تفاعل المستخدمين بين بعضهم، كما أنها تزيد الوقت الذي يقضونه عليها، وذلك من خلال الأحاديث الخاصة والمناقشات المتعلقة بالصور والفيديو التي يتبادلونها أو يرونها على الخدمة.

وبخلاف فيسبوك، فإن إنستغرام التي بدأت كتطبيق على الأجهزة المحمولة فقط، تسير ببطء في إتاحة ما توفره من خدمات على الويب، بما في ذلك الرسائل، إذ لا يزال إلى الآن من غير الممكن لمستخدمي الخدمة رفع أي صور أو قصص من الويب.

وكانت فيسبوك قد أتاحت التراسل على الويب ثم على الأجهزة المحمولة لتقرر لاحقًا فصل تطبيق التراسل مسنجر وتجعله منصة قائمة بذاتها، والأمر ينطبق على خدمة التراسل واتساب التابعة لها، إذ بدأت كتطبيق على الأجهزة المحمولة، ثم أتاحت تبادل الرسائل عبر الويب في عام 2015، ولكن على نحو مكمل لتطبيقها، إذ لا يمكن إرسال الرسائل إلا إذا كان الهاتف متصلًا بالإنترنت.

ومع أن إنستغرام تختبر ميزة التراسل عبر الويب بين موظفيها فقط حاليًا، إلا أن أحد المستخدمين تمكن من الوصول إلى الميزة وتجربتها ونشر لقطات شاشة لها على تويتر. وتظهر أيقونة الرسائل الخاصةDirect أعلى صفحة الويب، ومعها يظهر عدد الرسائل الواردة، وبالنقر عليها يمكن الوصول إلى الرسائل لإرسال رسالة جديدة أو الرد على رسالة حالية.

يُشار إلى أن إنستغرام، وعلى غرار خدمة فيسبوك التي أطلقت تطبيقًا وموقع ويب مستقلًا لتطبيق التراسل التابع لها، مسنجر، بدأت في العام الماضي اختبار تطبيق مستقل للرسائل الخاصة Direct.

المصدر: وكالات