شبكة قدس الإخبارية

السنوار: بعد 21 أيار ليس كما قبله على صعيد الوضع الداخلي الفلسطيني

غزة - قُدس الإخبارية: قال رئيس حركة حماس في غزة، يحيى السنوار، إن "كل ما كان يطرح في الوضع الداخلي الفلسطيني قبل 21 أيار لم يعد صالحًا بعد 21 أيار، ولا مجال لجلسات حرق الوقت وحكومات تلتف على الحقوق"، في إشارة إلى مرحلة ما بعد معركة "سيف القدس".

وأضاف: "الحديث عن حكومات واجتماعات هدفها استهلاك المرحلة وحرق الوقت ليس مجديا ولن يكون مقبولا علينا".

Quds-net2
 

واعتبر السنوار في لقاء بغزة، ظهر اليوم، أن "من يريد إبقاء منظمة التحرير بهذه الصورة دون وجود القوى الفاعلة فهو يقتل القضية الفلسطينية وينفذ أجندة العدو".

وقال إن منظمة التـحرير "لا قيمة" لها بصورتها الحالية، في ظل غياب القوى الفاعلة، ويجب إعادة بنائها لتصبح مؤثرة.

وتابع: أمامنا استحقاق وطني من خلال ترتيب المجلس الوطني على أسس صحيحة ليكون ممثلا لكل القوى الفاعلة والمؤثرة.

وفي السياق، أكد السنوار أن المقاومة "لن تقبل بأقل من انفراجة كبيرة يلمسها كل فلسطيني بقطاع غزة على الوضع الإنساني والمالي".

 

#غزة #حماس #الفصائل #المقاومة #منظمة التحرير #الانقسام #السنوار