شبكة قدس الإخبارية

القوى الشعبية في السودان تدين زيارة وفد إسرائيلي إلى الخرطوم

1199162581

الخرطوم - قُدس الإخبارية: أصدرت القوى الشعبية لمقاومة التطبيع في السودان (قاوم) بيانا، نددت فيه بزيارة يجريها وفد إسرائيلي لبلادها.

Quds-net2
 

وقالت، إنها ترفض "كل علاقة مع هذا الكيان انطلاقا من مبادئ أهل السودان النابعة من عقيدتهم والمتسقة مع كل قيم الإنسانية والفطرة السوية التي ترفض التعامل مع المعتدي والظالم والمغتصب، وتمكين عدوها من نفسها مهما كانت براعة الحيل ونفاق المخابرات".

وأكدت أن "ما أقدمت عليه حكومة الفترة الانتقالية بشقيها العسكري والمدني من بسط العلاقة مع الاحتلال الإسرائيلي لم ولن يجني منه السودان أي فائدة بقدر ما جنته تل أبيب من فوائد لا تحصي ولا تعد، مشددة على أن تلك الخطوات كانت دون تفويض شعبي ولا سند قانوني".

وأفادت في بيانها، أن "إسرائيل ظلت تعمل سرا وعلانية على تمزيق الممزق وتجزئة المجزأ والاستثمار في مناخات الفتن والصراعات والخلافات بصب الزيت على نارها لتزداد اشتعالا وتمزقا وإن ادعت نفاقا الصداقة المستحيلة".

وشددت القوى على أن الواجب يحتم الاجتماع والوفاق حول القضايا الوطنية والوعي بالمخاطر على الأمن القومي بعيدا عن تآمر الأعداء المتربصين بالوطن وعلى رأسهم تل أبيب.

ودعت في بيانها قادة الدولة تجنيب البلاد هذه المخاطر الناتجة عن الخداع الاستخباري، كما ناشدت كل الشعب وقياداته كافة التعبير عن هذا الرفض الواعي بالطرق السلمية وفي كل المنابر.

وأكدت أنها ستظل تنظر للاحتلال الإسرائيلي بأنه أكبر مهدد للأمن القومي السوداني في ظل نظرته القائمة على التمدد حتى النيل.

وأفادت هيئة البث الإسرائيلية "كان" يوم الأربعاء بأن وفدا إسرائيليا وصل إلى العاصمة السودانية الخرطوم.

وقالت "كان" إن طائرة خاصة تقل بعثة إسرائيلية هبطت اليوم في العاصمة السودانية، وانطلقت الطائرة صباح اليوم من مطار "بن غوريون".

وحسب تقارير، فإن المسؤولين الإسرائيليين سيعقدون اجتماعا مع رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان.

#السودان #تطبيع #التطبيع_خيانة