شبكة قدس الإخبارية

بهدف تقوية السلطة.. "حزمة ثانية من التسهيلات الإسرائيلية" 

ztxlA

ترجمات عبرية - قُدس الإخبارية: قالت القناة 12 العبرية، إن وزير حرب الاحتلال بيني غانتس أصدر تعليمات بتنفيذ المرحلة الثانية من "المساعدات" الاقتصادية والمدنية بهدف تقوية السلطة الفلسطينية.

Quds-net2
 

وأشارت القناة، إلى أن غانتس أمر بتنفيذ سلسلة من الإجراءات في الميدان تهدف إلى تقوية السلطة بشكل كبير ومنها الموافقة على مزيد من خطط بناء إضافية للفلسطينيين في مناطق (ج) والمصادقة على لم شمل كشوفات جديدة.

وبحسب القناة، فإن الخطوات الجديدة تتضمن زيادة عدد تصاريح العمال والتخطيط لبناء محطات وقود بالضفة وتنفيذ نموذج تجريبي رقمي للضريبة المضافة ما سيزيد من أرباح السلطة الفلسطينية.

وتدرس "إسرائيل" بين الفينة والأخرى، الموافقة على تقديم تسهيلات جديدة للسلطة الفلسطينية، في محاولة للحفاظ على "استقرار وضع  السلطة الاقتصادي والسياسي".

وبحسب مواقع عبرية، فإن مساعد وزير الخارجية الأمريكية للشؤون الإسرائيلية والفلسطينية هادي عمرو أعرب عن قلق الإدارة الأمريكية بشأن الوضع الاقتصادي للسلطة الفلسطينية، وحث "إسرائيل"، على اتخاذ إجراءات لتعزيز الوضع الاقتصادي والسياسي للحكومة الفلسطينية في رام الله.