شبكة قدس الإخبارية

الصحفي عبد الرحمن ظاهر: الثقة بالقضاء تزعزعت والجهة الحاكمة تملي إرادتها

i4UmV

نابلس - قُدس الإخبارية: قال الصحفي عبد الرحمن ظاهر إن "الثقة بالقضاء تزعزعت بعد تجربته الشخصية"، في إشارة إلى الحكم الذي أصدرته محكمة نابلس يوم الخميس الماضي بسجنه لمدة 3 شهور بتهمة "الذم الواقع على السلطة".

وأضاف ظاهر في لقاء مع وكالة "جي ميديا": كان لدينا ثقة باستقلالية القضاء وبعد التجربة الشخصية الثقة تزعزعت، للأسف الذي يحكم يملي إرادته وليس القضاء وهذه قضية هامة يجب أن تعالج، أصبحنا غير واثقين من إنصافنا في حال توجهنا للقضاء.

Quds-net2
 

وأشار ظاهر إلى أن فريق الدفاع لم يقبل الحكم الصادر بحقه وسيتوجه للاستئناف عليه وفقاً للإجراءات القانونية خلال الأسبوع الحالي.

وحول خطورة الحكم الذي صدر بحقه على حرية الرأي والتعبير، قال: الخوف أننا نتراجع للوراء كثيراً نحن لا نتقدم كل شيء معرض للهدم بهذه الإجراءات، الخطورة في الموضوع أننا لم نعد قادرين على التفاؤل أو التشاؤم أصبجنا بدون أي شعور أو ردة فعل.

وأردف قائلاً: تعلمنا أننا خاضعون جميعاً للقانون ولكن أبحث عن العدالة وليس عن الإجراءات وليس فقط عن جسم قضائي ينفذ إملاءات من جهة أخرى.

وكشف أن تهمة "الذم الواقع على السلطة" وضعت له في اليوم الأخير من اعتقاله، وأوضح: لم تعرض علي أية لائحة تشير إلى هذه التهمة، ولا يوجد قرائن أو أدلة أو شبهات، ومسار التحقيق كان بعيداً عن هذه التهمة.

وأضاف: لم يسألني أي شخص عن منشور أو مقال أو فيديو له بهذه التهمة، مسار المحكمة باتجاه كان في اتجاه والقرار صدر باتجاه آخر.

وعن جلسات المحاكم التي استمرت لمدة عام نصف، قال: كنت فقط أحضر واستمع كان القاضي يتكلم مع وكيل النيابة والدفاع

وأحضروا شهوداً من الأمن الوقائي بشكل إجرائي للتعرف علي أو تثبيت أن هذه الشخص هو الذي كان معتقلاً، المحكمة كانت عبارة عن جلسات إجرائية.


وأكد ظاهر على أنه "مستمر في عمله الإعلامي"، وشدد على أن "الإعلام وحرية الرأي والتعبير حق مباح في القانون والعرف".

وأضاف: كل الأوطان التي تحترم حرية الرأي والتعبير ننتقد أي تصرف خاطئ سواء من أفراد المجتمع وحتى لو صدر مني شخصياً.

واعتبر أن اعتقاله والحكم عليه جاء بدوافع "كيدية"، وتابع:  القضايا التي يجري تسجيلها في المحاضر الرسمية بعيدة عن الأسباب الحقيقية للاعتقال اعتقالي جرى بناء على الانتقادات لكن الموضوع الذي سجل رسمياً ليس له علاقة بهذه القضية.

في أغسطس/ آب 2020، اعتقل جهاز الأمن الوقائي الصحفي عبد الرحمن ظاهر وأفرج عنه بعد أكثر من شهر بكفالة مالية واستمرت جلسات محاكمته حتى صدور الحكم عليه يوم الخميس الماضي.

#عبد الرحمن ظاهر