شبكة قدس الإخبارية

أزمة الكهرباء بطولكرم: احتجاجات ليلية وجدال بين رؤساء البلديات

271999505_2072294929644650_3440859660040007580_n

طولكرم - قُدس الإخبارية: شهدت محافظة طولكرم احتجاجات في مناطق مختلفة، الليلة الماضية، على استمرار أزمة انقطاع التيار الكهربائي في ظل الأجواء شديدة البرودة التي تعيشها فلسطين، منذ أيام.

وقالت مصادر محلية، إن شباناً أشعلوا الإطارات على مدخل مخيم طولكرم تزامناً مع إغلاق شارع نابلس قرب محطة الهدى للمطالبة بحل أزمة التيار الكهربائي.

Quds-net2
 

ونقل تلفزيون "الفجر الجديد"، عن رئيس بلدية كفر اللبد منتصر رجب قوله إنه "بسبب الانقطاع المتكرر للكهرباء عن بلدتي كفر اللبد وبلعا والظلم المجحف بحقنا قمنا بفصل خط الكهرباء المزود لمدينة طولكرم ، وسندير الازمة قانونياً"، حسب وصفه.

من جانبه قال رئيس بلدية طولكرم، محمد يعقوب، في لقاء مع التلفزيون إن "سلطة الطاقة طرحت تزويد بعض مناطق طولكرم من خط كفر اللبد وليس البلدية، نحن طالبنا بقدرة إضافية حتى نخفف من الأزمة، وبلعا وكفر اللبد عارضوا هذا الطرح لكن سلطة الطاقة قالت لهم إنه لن يؤثر على القدرة التي يحصلون عليها، ولاحقاً زودت بكمية بسيطة من الطاقة ولم تؤثر على البلدتين، ولم تكن كافة لطولكرم، وبالتالي تم إضافة 3,5 ميجا على الكمية السابقة، وحصل جدال بين بلديتي بلعا وكفر اللبد مع الطاقة واتفقوا في حينها زيادة بعض الأمبيرات للبلدتين بالإضافة لطولكرم".

وتابع: الصيف الماضي لم يحصل أي انقطاع على هذا الخط، في الأسبوعين الماضيين حصل انقطاع في التيار الكهربائي من قبل الاحتلال بحجة وجود ضغط في المناطق غرب نابلس، ونحن لم نتجاوز القدرة المسموحة لنا.

وأضاف: جاري العمل على بناء خط كهرباء جديد من صرة، وسيتم استكمال الخط من عنبتا حتى دير شرف، وطرحنا عطاء لشراء محولات لبناء خط من عنبتا إلى طولكرم على حساب البلدية، الإجراءات تجري لتزويد طولكرم بكهرباء قوية وحصلنا على وعودات بأن ينتهي العمل بالخط في شهر أيار المقبل، وهذا قد يغنينا عن خط كفر اللبد.

ورداً على تصريحات رئيس بلدية كفر اللبد أن طولكرم أخلت بالاتفاقية، قال: في الاتفاق يجب أن نحصل على قدرة معنية ويوجد مفتاح إذا زادت القدرة يقوم بفصل التيار، ولدينا إحصائيات موثقة أننا لم نتجاوز القدرة المسموح بها لنا.

وشدد على أن ما حصل خلال الأيام الماضية سببه الاحتلال الذي قلص كميات الكهرباء.

ورد رئيس بلدية بلعا، طارق اعمير، خلال مشاركته في برنامج على "الفجر الجديد": اتفق مع رئيس بلدية طولكرم في أن الاحتلال السبب، وطولكرم تعاني منذ سنوات من قطع التيار الكهربائي.

وتابع: لا نتهم أحداً بسرقة التيار الكهربائي لكن نقول إنه لم يتم الالتزام بالاتفاقية، نقطة الربط هذه خاصة ببلعا وكفر اللبد، وعندما حصلت الأزمة في طولكرم بحثت السلطة حلول ولو جزئية، فقالوا لنا في خطكم زيادة في التيار الكهربائي، ونحن أهل ولا نقبل أن نكون نعيش على الضوء وإخواننا في الظلام، لكن للأسف الشديد لم تقتصر المسألة على الفائض، وحتى رئيس الحكومة قال إذا الاتفاق على حسابكم فأنتم في حل منه، وبالفعل حصل عندنا انقطاع لساعات طويلة وهذا له آثار سيئة اقتصادياً واجتماعياً.

واعتبر أنه "يجب على السلطة حل مشكلة طولكرم وأن لا تحل على حساب بلعا وكفر اللبد".

وحول نتائج الاجتماع الذي عقدته بلديتا بلعا وكفر اللبد مع المحافظ، قال: اتفقنا على دعوة كل الجهات الرسمية للاجتماع في مكتبه الأسبوع المقبل لدراسة الأزمة، وقد أكد المحافظ على حقنا الأخلاقي والقانوني في الكهرباء.

وتابع: إذا حصل لدينا انقطاع في التيار كهربائي وكان السبب من طولكرم نفصلها عن بلدية طولكرم ونزود بلعا وكفر اللبد أما إذا كان السبب خارج إرادتهم فكلنا في الهم مجتمعون.

 

#طولكرم #عنبتا #أزمة الكهرباء #كفر اللبد #بلعا