شبكة قدس الإخبارية

خمس عمليات في أسبوعين ونصف... الاحتلال يعجز عن مواجهة العمليات الفردية

HJVwzKPOY_0_0_3000_1688_0_x-large

ترجمة خاصة - قدس الإخبارية: قال أمير بوحبوط المحلل العسكري لموقع "والا" العبري، إن عملية الدهس قرب طولكرم فجر اليوم تضاف إلى أربع عمليات أخرى خلال الأسبوعين ونصف الماضيين.

واعتبر أن "جميع العمليات فردية و لم يحصل منفذوها على توجيه ولم ينتموا لأية خلايا عسكرية"، وأضاف أن "ما كانت تخشاه الأجهزة الأمنية الإسرائيلية من تقليد الشبان لهذه العمليات قد تحقق والجيش عاجز عن إيقاف هذه الموجة".

Quds-net2
 

وكشف أن "جيش الاحتلال يدرس زيادة عدد قواته في مناطق الاحتكاك بالضفة"، وقال إن "الضباط طلبوا من الحنود المتواجدين في هذه المناطق زيادة اليقظة ومحاولة رصد منفذي العمليات الفردية"، في حين أمر وزير الجيش بيني غانتس "برفع الجهوزية والحذر على الحواجز".

وأشار إلى أن الموجة الحالية من العمليات بدأت في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، عندما استشهد الفتى عمر أبو عصب بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن ضد جنود الاحتلال، وبعد أيام فتح الشيخ فادي أبو شخيدم النار على عدد من جنود الاحتلال والمستوطنين، مما أدى لمقتل أحدهم.

وبعد ساعات من عملية أبو شخيدم أصيب مستوطن بجروح جراء تعرضه للطعن، من قبل فلسطيني في مدينة يافا المحتلة، وأول أمس نفذ شاب من مدينة سلفيت عملية طعن في مدينة القدس.

وفجر اليوم، استشهد فتى فلسطيني من مدينة نابلس بعد تنفيذه عملية دهس أدت لإصابة جندي بجروح خطيرة، ليرتفع عدد العمليات إلى 5 خلال أسبوعين ونصف.

 

#غانتس #القدس #الاحتلال #الضفة #عمليات #فادي أبو شخيدم