شبكة قدس الإخبارية

التربية: خلال عشرة أيام سيعود كافة الطلبة للدراسة ضمن نظام التعليم المدمج

1228369425

رام الله - قُدس الإخبارية: قال وزير التربية والتعليم مروان عورتاني، إنه من المتوقع عودة كافة الطلبة للدراسة ضمن نظام التعليم المدمج خلال الأيام العشرة المقبلة، عند الانتهاء من تطعيم معلمي الصفوف من السابع وحتى الحادي عشر.

وأكد عورتاني، أنه "وفقا للمؤشرات الآنية وحسب التغذية الراجعة لذوي الطلبة، فإن النظام التعليمي المدمج المتبع هو تجربة فريدة وقصة نجاح هامة، أثارت اهتمام الإقليم"، لافتا إلى طلب عدة دول من فلسطين تقديم تجربتها في اتباع هذا النموذج ضمن ما يسمى "يوم التعلم".

Quds-net2
 

وأشار في السياق ذاته إلى تدريب المعلمين بشكل عاجل في غضون زمن قياسي والبالغ عددهم 34600 معلمة ومعلم لاستخدام المنصة، إضافة لتفعيل منصة التواصل المجتمعي لتواصل أولياء الأمور مع الهيئة التدريسية، وتصميم بوابة تعليمية كاملة "عبر اليوتيوب" للوزارة، وإطلاق قناة تعليمية فضائية بدعم من الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون.

وفيما يتعلق بعودة طلبة المرحلة الأساسية للمدارس والمعايير التي على إثرها اتخذ هذا القرار، قال عورتاني: "تعتبر المرحلة الابتدائية الدنيا في التعليم من الصف الأول حتى السادس هي الأهم في المسار التعليمي للطالب، حيث يتشكل فيها وعي الطالب وقدراته، ما جعلنا حريصين على إعادة هؤلاء الطلبة للمدارس في أول فرصة مناسبة، وفي ظل تسطح المنحنى الوبائي، أصبح من المناسب عودة هؤلاء الطلبة للمدارس ضمن نظام التعليم المدمج".

وبين أن عدد المعلمين الذين تلقوا اللقاح حتى أول أمس بلغ 15 ألف من أصل 24 ألف معلم للمرحلة الأساسية، لافتا إلى تأكيد الوزارة على أهمية وضع المعلمين على رأس سلم أولويات الخطة الوطنية للتطعيم.

وفيما يتعلق بما يشاع حول قرار من وزارة التربية والتعليم أن المعلم الذي يرفض أخذ اللقاح، في حالة إصابته بـ"كورونا" فإن فترة تشافيه ستكون على حسابه الخاص، أكد الوزير عورتاني أن ذلك عار عن الصحة.

وحول الإجراءات المتبعة في حال وقوع إصابات في إحدى الصفوف، قال عورتاني: "لدينا منظومة متعلقة باتخاذ الإجراءات المناسبة المرتبطة بعدد الإصابات، مثل تعليق الدوام لصفوف معينة أو للمدرسة كاملة".

وأضاف:" في هذه الفترة سوف يتم اتباع إجراءات صحية مشددة ولا يمكن السماح لأي طالب أو معلم من دون ارتداء الكمامة، وستتم متابعة ذلك ومراقبة الالتزام بالبروتوكول الصحي".

وحول "حوكمة النظام التعليمي"، حيث سيصبح بإمكان المعلم تقديم كافة المعاملات المتعلقة بالمدرسة رقميا وبشكل إلكتروني، قال: سيبدأ ذلك في الأول من شهر حزيران المقبل، لافتا إلى وجود اللامركزية الرشيدة ومنح المدير صلاحيات ميدانية جدية.

وقال: "ولقوننة ذلك قامت الوزارة بتغيير بطاقة الوصف الوظيفي في الديوان وزيادة صلاحيات المدير ورفع علاوته بنسبة 100%"، موضحاً أن ذلك سيدخل حيز التنفيذ في الأول من أيلول المقبل.

 

#مدارس #تعليم #كورونا #معلمون #تطعيم