شبكة قدس الإخبارية

الديمقراطية لـ"قدس": عودة العلاقات بين السلطة و"إسرائيل" غير مبررة

 

Quds-net2
 

رام الله - قدس الإخبارية: قال القيادي في الجبهة الديمقراطية، عصمت منصور، إن إعلان السلطة الفلسطينية عن عودة التنسيق الأمني قد ينسف جهود المصالحة بين الفصائل الفلسطينية.

وأضاف لـ"شبكة قدس": "الظروف لم تنضج بعد لعودة العلاقات مع الاحتلال، لأنها قُطعت بقرار من المجلسين الوطني والمركزي وبقرار رسمي من السلطة، وربطت باعتراف إسرائيلي واضح وصريح بحقوق الفلسطينيين وتغيير نهج التعامل مع "عملية السلام"".

وشدد القيادي منصور أن لا شيء من متطلبات السلطة قد تحقق بعودة التنسيق بهذه الطريقة.

وأوضح أن ما قدم للسلطة لا قيمة له على الأرض في مقابل ما يقوم به الاحتلال خاصة بما يتعلق بالاستيطان الزاحف.

وبحسب منصور، فإن عودة العلاقات مع الاحتلال خطوة غير مبررة وليست في الاتجاه الصحيح.

وأعلن وزير الشؤون المدنية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، مساء اليوم الثلاثاء، عن عودة العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي كما كانت، "استنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية بما يؤكد التزام إسرائيل بذلك وعليه سيعود مسار العلاقة مع اسرائيل كما كان".

وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس في آيار/ مايو الماضي أن فلسطين ومنظمة التحرير الفلسطينية أصبحتا في حِلٍّ من جميع الاتفاقات والتفاهمات مع الحكومتين الأميركية والإسرائيلية، ومن جميع الالتزامات المترتبة عليها، بما فيها الأمنية.

#التنسيق الأمني #الجبهة الديمقراطية