شبكة قدس الإخبارية

الجبهة الشعبية لـ "قدس": عودة العلاقة مع الاحتلال تنسف جهود المصالحة

JC7nh
هيئة التحرير

رام الله - خاص قدس الإخبارية: قال عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية كايد الغول إن استئناف السلطة الفلسطينية علاقتها بالاحتلال الإسرائيلي هو عكس التوافق الفصائلي الذي جرى في اجتماع الأمناء العاملين ومخرجات المجلسين الوطني والمركزي.

وأضاف الغول لـ "شبكة قدس": "ما يجري اليوم هو تراجع وخضوع للضغوط الخارجية وتغليب العامل الخارجي على ما تقتضيه المصلحة الوطنية.

Quds-net2
 

وأوضح القيادي في الجبهة الشعبية الغول أن ما جرى سيلقي بظلاله على جهود المصالحة، التي ترتبط ببرنامج سياسي كان سيحدد العلاقة مع الاحتلال وطبيعة المواجهة والعلاقة معه.

واستكمل قائلاً: "عودة العلاقة مع الاحتلال ينسف كل الجهود الخاصة بالمصالحة، فهي ليست قضية إدارية بل مرتبطة ببرنامج سياسي يحدد طبيعة العلاقة مع الاحتلال الإسرائيلي وطبيعة البرنامج النضالي للمواجهة معه خلال الفترة المقبلة".

وكان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل اعتبر عودة علاقات السلطة الفلسطينية بالاحتلال الإسرائيلية انقلاباً واضحاً على مخرجات الإجماع الوطني ولقاء رام الله بيروت الذي شاركه فيه الأمناء العامين للفصائل.

وأضاف المدلل في تصريحات خاصة لـ "شبكة قدس": ما جرى انقلاب وانحراف عن المسار الوطني ومخرجات لقاء الأمناء العامين"، مستكملاً: "السلطة الفلسطينية مطالبة بوقف الانقلاب على الإجماع الوطني والاتجاه نحو المصالحة.

وفي وقتٍ سابق، أعلن وزير الشؤون المدنية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، مساء اليوم الثلاثاء، عودة العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي كما كان.

وأضاف الشيخ في تغريدة عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "على ضوء الاتصالات التي قام بها سيادة الرئيس بشأن التزام إسرائيل بالاتفاقيات الموقعة معنا".

وتابع الشيخ قائلاً: استنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية بما يؤكد التزام اسرائيل بذلك وعليه سيعود مسار العلاقة مع اسرائيل كما كان".

 
#السلطة #حماس #الجهاد #إسرائيل #التنسيق الأمني #الجبهة الشعبية