شبكة قدس الإخبارية

رفعنا سرعتك والأزرق بخدمتك

شاهد| شهيد و968 إصابة في جمعة حرق العلم الإسرائيلي

هيئة التحرير

غزة - قدس الإخبارية: استشهد الشاب إسلام رشدي حرز الله (28عاماً)، مساء اليوم الجمعة، متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال خلال مشاركته بالممواجهات العنيفة  التي شهدها طول السياج الفاصل شرق غزة والتي اندلعت تحت عنوان "جمعة حرق العلم الإسرائيلي"، وذلك في الجمعة الثالثة على انطلاق مسيرات العودة الكبرى.

وذكرت وزارة الصحة أن الشاب إسلام أصيب برصاص من النوع الحي في البطن، وبعد ساعات من محاولة إنعاشه ارتقى شهيداً، مشيرة إلى أن 968 فلسطيني أصيبوا بجراح مختلفة بينها إصابات بالرصاص الحي وحالات الاختناق،

ولفتت إلى أن  16 من طواقم الإسعاف والصحفيين أصيبوا برصاص الاحتلال، من بينهم الصحفي أحمد أبو حسين والذي وصفت جراحه بالخطيرة.

وتخلل المواجهات تمكن الشبان من خلع أجزاء الفاصل شرق مدينة غزة، إضافة لإحراق العلم الإسرائيلي وتطير طائرات ورقية تحمل العلم الفلسطيني وإشعال الإطارات المطاطية، فيما ردت قوات الاحتلال بإطلاق زخات من الرصاص الحي والقنابل الغازية والدخانية الملونة.

واستهدفت قوات الاحتلال خيام طواقم الإسعاف بشكل مباشر بالقنابل الغازية طويلة المدى، ما أدى لإصابة طواقم الإسعاف بحالات من الاختناق الشديد.

وتوافد آلاف الفلسطينيين منذ ساعات الصباح الأولى إلى خمسة مناطق موزعة على طول السياج الفاصل شرق مدينة غزة، وذلك ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى التي انطلقت في ذكرى يوم الأرض وتستمر حتى ذكرى النكبة الفلسطينية الموافقة 15 أيار.